Untitled 11

مشاهدة تغذيات RSS

الشاعر محمدعبدالعزيز

  1. قصيدة : بقايا رياح

    صَمتُكَ قَتَلَنى
    وحين تَكَلَمتَ كَلامُكَ قَتَلَنى
    الأَرضُ شُقت جداولُ تسيلُ فيها دِمائى
    بأمرِ قاّتلى

    بأمرِ قاّتلى شُوجَ رأس أبى
    بأمرِ قاّتلى فُقِئَت عينُ أخى
    بأمرِ قاّتلى ماتت أُمى // حُزنا على أبى وأخى

    النجمُ المُرصعُ بالماسِ يتراقصُ على مسرحى // على كَفى
    يُجَسدُ دَور البُطولةَ فى روايةِ // مُنعَت من العرضِ
    روايةَ الأرضِ وزهرةَ الكِتانِ
    مَنَعوا سَنابلَ القَمحِ أن تُثمِرَ حَبَاً
    مَنَعوا شَيخَا من قِراءةِ القُرآن
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  2. ألا ترى يا قلب

    ألا ترى يا قلبُ
    قد شدَ رحاله وهجر
    وألقى عليكَ مِن مُر الأسى
    أياما تَحتضر
    وذاد فى جَفائكَ حتى انهالت
    عليك الشدائدُ تنهمر
    طننتُ به الحُسنى
    فأشاح بوجههِ واضجر
    ما العَيبُ فيكَ اذ ناديته
    باسم الحُب فأطرقَ وغدر
    ليس العِتاب يُجدى
    فيمن كان قلبُه كالصخر
    ودَع الزمانِ يثأر لحالكَ
    فمن يأمنُ غدر الزمانِ إلا مُغتر
    ولزم جروحكَ وداوها
    فالحُبُ يبقى ويفنى العُمر
    قيا هارباً من حبى
    ماذا غَنِمتَ غير
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
    الصور المصغرة للصور المرفقة الصور المرفقة  
  3. قصيدة : الثلج والنار

    المقطوعة الأولى
    ..............................
    ارحل
    فقد سئمت الانتظار
    ارحل وغرد بعيدا عن سربى
    فليس لك مكان فى هذه الدار
    ارحل فقد أخذت القرار
    يشق على قلبى فراقك
    لكن ان بقيت ستنهار
    وأصبحنا كالثلج والنار
    لا يجتمعان
    وان اجتمعا
    فقلب حقيقى والأخر مستعار
    ..........
    المقطوعة الثانية
    ..................................
    كنا صغيران
    كعصفوران خضروان
    يجمعنا وكرا بين ضلوع الأ شجار
    به
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  4. مالِ لقلبى استعرت جوانبه

    مالِ لِقَلبى إِستَعَرَت جَوانِبَهُ
    بِجَمَراتِ مِن لَهِيبِ الشَوقِ واشتَعَل
    ماذا علىَّ أن أفعَلَ
    ومِن حَولى أوهَامُ ودُروبٌ قُطِعَت بِها السُبُل
    وما بالِ قومِ هُم خِلانى إِذ يَنصَحونى
    كانت نَصِحَتُهُم أشبَهُ بالقَتل
    كلٌ يُواسِينى إذ قُلتُ أُحبُ
    أالحُب الأن أصبحَ جُرمَا يُفتَعل
    وهَل الصَوابُ أن أترُكِ قَلِبى لِنَارِ
    أوهَنَتُهُ حتى أصبحَ كالمُهل
    وبَلَغَت أنَاتِهِ خُضرُ الطيرِ
    فهاجَت بُكاءً لحالِهِ الهَزِل
    وَصفُ القَنا


    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  5. قصيدة : نداء أخير الى امرأة شاردة

    أنا آتِ إليكِ
    مشدُد العُصابةَ على عينى
    أتوكأُ على عصا سحريةِ // من شجر السنديان
    حيثُ المُحاربون القُدماء
    لم يعودوا الى ديارهم
    وأُجبرتُ أنا على النسيان
    دعينى أبكى تحتَ قدميكِ عَلهم يعودوا
    دعينى أُسفكُ دمى لعلنى أتذكرهم أو // يتذكرونى
    سيخفو ضوءُ القمرُ قليلا
    حين تستمعين الى // ندائى الأخير
    وستجرفُ الرياحُ أحلامى
    أظُنها أوهامى // وساوسى // أو ربما تكون أشلائى

    لا تسرقى دمعى
    فأنتِ والليلُ صديقانِ // مبعدانِ
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة