Untitled 11

مشاهدة تغذيات RSS

عــذب المشاعـر في رواية الخواطـر

محطــة الأنتظـــار ..

تقييم هذا المقال




كثيره هي المحطات التي تحيط بنا في الحياه
وكثيرة هي الظنون
وما تقوده تلك الشجون ..

رغم مرورنا في تلك المحطات
إلآ بعض المحطات
تجعلنا نقف عندها وقوف رؤية العيون

وما تحصده تلك العيون من رؤيات كثيــرة ..!

رؤية تختلف عن رؤية
وهاجس يختلف عن هاجس
وشمعة تضيئ وشمعة تنطفي
ولون أنيق بمظهره ولون باهت
فكلها تحتوي لرؤية تلك العيون ..

وما أصعبها تلك المحطات
التي تجعلنا نقف حائرين
مكللين بأفواه صمتنا
مبعثرين أهاتنا
مزاحمين ضجيجنا ..


وتبقى المفردات
تثير أهات المرادفات
تنير بعض الخطوات
التي لم نستطع رؤيتها بوضوح الشتات ..

بالرغم من المحطات الكثيره بحياتنا
إلآ إننا نقف عند أكثر محطه تهمنا
وتبادلنا أسئلتنا
وتحير في أجوبتنا

محطة الإنتظار


نبحث من خلالها لأجوبة
والأجوبة تبحث عن الأمل
والأمل يضيع في زحمات الألم ..

عندما تضيق المساحات
وتقف العبارات
وقوف الحائرات
بالمشاعر
والظنون
والأحاسيس ..

لنشعل الكلمات
ونترك للهيام عنواناً يتجسد به شوقاً يعانق غياباً
حتى تدرك محطة الأنتظار
بان العشق لا ينتظر بأن تكون الروح رماداً
ويشتعل وقوداً من محطة الإنتظار ..

أرسل "محطــة الأنتظـــار .." إلى Facebook أرسل "محطــة الأنتظـــار .." إلى twitter أرسل "محطــة الأنتظـــار .." إلى Google أرسل "محطــة الأنتظـــار .." إلى Live أرسل "محطــة الأنتظـــار .." إلى Yahoo

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية قيثارة الكلمه
    نبحث من خلالها لأجوبة
    والأجوبة تبحث عن الأمل
    والأمل يضيع في زحمات الألم ..

    رًبماَ يَكونْ أحسنُ حآلْ عِندماَ يَضيِع
    أهَون بِكثيرْ مِنْ أنْ يَنَقطعْ الأملْ
    وَيقتُلهُ نَبضْ الرُوحْ !




    لنشعل الكلمات
    ونترك للهيام عنواناً يتجسد به شوقاً يعانق غياباً
    حتى تدرك محطة الأنتظار
    بان العشق لا ينتظر بأن تكون الروح رماداً
    ويشتعل وقوداً من محطة الإنتظار ..

    وَلمْ يَبقىَ جَسداً كآملاً
    بَلْ أصبحَ أشلاءٌ ممُزقهْ قَطعهاَ الحَنيِنْ
    وهَجرْ الغيِآبْ

    رَآسمْ /
    تَمتلكْ قَلمْ ممُيزْ
    شُكراً لكْ بِمدآدْ السَمآءَ
  2. الصورة الرمزية راسم الكلمة
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قيثارة الكلمه
    نبحث من خلالها لأجوبة
    والأجوبة تبحث عن الأمل
    والأمل يضيع في زحمات الألم ..

    رًبماَ يَكونْ أحسنُ حآلْ عِندماَ يَضيِع
    أهَون بِكثيرْ مِنْ أنْ يَنَقطعْ الأملْ
    وَيقتُلهُ نَبضْ الرُوحْ !




    لنشعل الكلمات
    ونترك للهيام عنواناً يتجسد به شوقاً يعانق غياباً
    حتى تدرك محطة الأنتظار
    بان العشق لا ينتظر بأن تكون الروح رماداً
    ويشتعل وقوداً من محطة الإنتظار ..

    وَلمْ يَبقىَ جَسداً كآملاً
    بَلْ أصبحَ أشلاءٌ ممُزقهْ قَطعهاَ الحَنيِنْ
    وهَجرْ الغيِآبْ

    رَآسمْ /
    تَمتلكْ قَلمْ ممُيزْ
    شُكراً لكْ بِمدآدْ السَمآءَ
    أهلآ بالقيثارة

    نعــم إذا كانت الرحله قد توقفت
    سيقف الأمل عندها
    يترقب ميعاد
    تلك الأيام
    وما تحتويه من لياليها بخيوط أملها

    قيثارة الجمال ..
    كل الشكر لتواجدك العطر
    فحضورك جميـــل ..
  3. الصورة الرمزية الغايــــب
    بنصك هذا خففت مراررة الانتظار علينا
    وجعلتنا ننظر اليها برؤية مختلفة
    شكرا راسم شكرا من الاعماق
  4. الصورة الرمزية راسم الكلمة
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الغايــــب
    بنصك هذا خففت مراررة الانتظار علينا
    وجعلتنا ننظر اليها برؤية مختلفة
    شكرا راسم شكرا من الاعماق
    أهلآ بأستاذنا الغالي / الغايب

    لكلماتك الأثر الكبير في نفسي
    كيف ولا
    وهي من كاتب له إبحاراته بالمقالات

    كل الشكر لتواجدك الفواح ..
  5. الصورة الرمزية سحايب
    أصعب مـآيمر بـه الانسـان الانتظـار ..
    مـآ أقسسـاه من أنتظــار ..!

    ولكــن ,,

    دإئم نكـون في الانتظـار ..
    ولـو تهــآت بنـا الدرووب والازمــآن ..!
    نكــون ب الانتظــار لـجل اللقــاء ..

    ,,
    لا أنتظــار بدون الآلم ..
    لإن بعـد الانتظــار يـآتي الإمــل ..

    ,,
    جميعهــآ الإمــل والإلــم .. تقف معـاً لجل الانتظــار البعيــد ..!
    ولكـن نـنتظر و ننتظــر و ننـتظر ولو طــآل المدى ..!

    ,,
    رإسسسم الكـــلمة ..
    إعجــابي بـك يـزيـد ..
    وتـآلقـك يــرتقــي ..
    فـ هنيهـا لـ روحك هذإ القلم ..
    ,,
    سـ كون على محـظة الانتظـار دومـاً لـ اقرى مـاهو جديدك ..
    لك من الاعمـآق .~
  6. الصورة الرمزية حـــــ العمر ـــــنان
    كيف يكون الانتظار انتظارا اذا لم يرافقه ألم
    وكيف يكون انتظارا اذا لم يرافقه وجع حد الأنين ..

    ولكن مادام هناك بصيص من الامل لابد لليل ان ينجلي ويبعث شعاع الشمس رونقا
    يجعل للانتظار طعم اخر فيه شيء من حلاوة كنا ننتظر طعمها وان طال بنا الانتظار

    راسم الكلمة ..

    لك من الاعماق شكرا
    تليق بما قرأته هنا ..
  7. الصورة الرمزية sweety girl
    ربما لا يجدر بنا الانتظار على الإطلاق ..

    ففي الإنتظار ألم ..

    من خلاله يفقد الأمل ..

    حتى يوافينا الأجل ..
    أفضل أنا فعل أي شيء على الانتظار ..
    شكرًا لك ..
    فقد أبدعت بصدق ..

Trackbacks