Untitled 11

مشاهدة تغذيات RSS

وسن حلم

خطف المدونات ولا خطف المشاعر

تقييم هذا المقال
ما كانت لصوصية الأدب إلا إعجاب.
كأنهم يرسلون رسائل حب يقولون : مشاعرنا مثلكم ، قلوبنا واحده.
لكن أنانية الكُتّاب تُسقط مشاعرهم أرضاً وتدوس عليها.
ما ضرّك يامن زمجر وغضب لسرقة مقاله لو فتحت قلبك الكبير لهم ورحّبت بقدومهم.
وعرفت ان هنا ، في قلبك ، أحاسيس تنبض بها قلوبهم ونسيت مقالتك وشهرتك وسطوهم الناعم الذي لم يُخلّف لا دموع ولا جروح ولا ندوب.

أرسل "خطف المدونات ولا خطف المشاعر" إلى Facebook أرسل "خطف المدونات ولا خطف المشاعر" إلى twitter أرسل "خطف المدونات ولا خطف المشاعر" إلى Google أرسل "خطف المدونات ولا خطف المشاعر" إلى Live أرسل "خطف المدونات ولا خطف المشاعر" إلى Yahoo

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات

Trackbacks