Untitled 11

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: راحو الطيبين

  1. #1
    الصورة الرمزية أمـــانـــي
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    بـِ واد غير ذي زرعْ
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    4,937
    الاهتمام
    القراءة
    معدل تقييم المستوى
    18
    SMS

    لو كنت أدري أنه باب كثير الريح مافتحته..

    8578 راحو الطيبين








    ما معنى راحو الطيبين:




    في الماضي كان الاقتراب من هاتف المنزل
    محظوراً وممنوعا إلا علىظ° الوالدين وإذا رن الهاتف تتعالى أصواتهم بالآمر من بعيد لا أحد يرد
    فهذا الجهاز الساحر ارتبط بمفهوم الأخلاق والحياء
    وكان اقتراب البنات
    منه يمثل خروجهن في الشارع دون غطاء رأس


    في الماضي كان أقصى ما يمكن أن يشاهده الصغار
    في التلفزيون افتح يا سمسم
    والكابتن ماجد وزينه ونحول
    وأفضل البرامج في رمضان بابا فرحان
    (بعد العصر)
    وبرنامج العلم للجميع

    في الماضي كان الأب عملاقا كبيرا، نظرة من عينه تخرسنا وضحكته تطلق أعيادا في البيت..
    وصوت خطواته القادمة
    إلى الغرفة تكفي لأن نستيقظ
    من عميق السبات ونصلي الفجر

    في الماضي كانت المدرسة التي تبعد كيلومترات
    قريبة لدرجة أننا نمشى إليها كل صباح
    ونعود منها كل ظهيرة، لم نحتاج إلى باصات مكيفة
    ولم نخش على أنفسنا
    ونحن نتجول في الحارات
    في الماضي لم تكن هناك جراثيم على عربات التسوق
    ولم نعرفها في أرضيات البيوت
    ولم نسمع عنها في إعلانات التلفزيون
    ولم نحتاج لسائل معقم ندهن فيه يدينا كل ساعتين
    لكننا لم نمرض.

    في الماضي كانت للأم سلطة
    وللمعلم سلطة
    وللمسطرة الخشبية الطويلة سلطة

    نبلع ريقنا أمامها
    وهي وإن كانت تؤلمنا
    لكنها جعلتنا نحفظ جزء عم
    وجدول الضرب
    وأصول القراءة وكتابة الخط العربي
    ونحن لم نتعد التاسعة من العمر بعد

    في الماضي كان ابن الجيران يطرقُ الباب ويقول: (أمي تسلم عليكِم وتقول عندكم بصل .. طماطم .. بيض .. خبز)

    إخوان في الجوار والجدار وحتى في اللقمة..

    في الماضي كانت الشوارع بعد العاشرة مساءً تصبح فارغة، وكان النساء
    يمكثن في بيوتهن ولا يخرجن أبداً في المساء وكان الرجال لا يعرفون مكانا
    يفتح أبوابه ليلا سوى المستشفى

    في الماضي كان الستر في الوجوه الطيبة الباسمة
    وكانت أبواب البيوت مشرعة للجيران

    والترحيب يُسمعُ من أقصى مكان
    وكنا نتبادل أطباق الطعام والآن نتبادل الشكوك وسوء الظن!!
    .ج´.ج´..ج´.ج´.ج´.ج´.ج´ .ج´.ج´.

    والآن عرفتم من الطيبين اللي راحووا؟؟؟!!!

    نعم إنها الأنفس التي تغيرت وأعمتها الحضارة كما يقولون!

    حضاره ألبستنا أرقى أنواع الملابس.. وعرتنا من القيم الإنسانية!!

    وراحوا الطيبين ...




    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    400
    مقالات المدونة
    4
    معدل تقييم المستوى
    4
    SMS

    افتراضي رد: راحو الطيبين

    موضوع تفوح منه عطورالاصاله فيما مضى ، فهل نحن سيئون الى هذا الحد ؟
    ثم لماذا نبكي على الماضي ونحن من غيّر الحاضر وكأننا نكرهه ؟
    صحيح ان الماضي كان جميلا ببساطته وتآلف قلوب اهله ، لكن هناك اشياء فيه لم تكن جميله ، الفقر المدقع والجهل المطبق كانا يتناوبان لشقاء الناس ، اليوم لو عندك سؤال لا تحتاج لا تحتاج ان تنتظر حتى يأذن لك مدرسك او اخاك الكبير او والدك ليتصدق عليك بجواب ربما هو خاطيء ، اذهب للنابغه قوقل في الحال وسيشفي غليلك ، ثم الفقر وربما البعض منالم يشعربه لوجوده في مدينه ، لكن إسألوا اهل القرى والباديه عنه .
    جميلا ان نشتاق لأولئك الورعين المتقين بحق ومثلها اولئك العشاق المخلصين وآخرون كانوا يُنيرون القلوب والدروب ولكننا نعلم ان الاشتياق لن يجمعنابهم فنبقى نتوق ونحُن كفلسطينيون الى وطن رفض الصهاينه دخولهم إليه .

    موضوع يعبر عن اشتياق الى الاصاله في عصرالزيف والضلال ، تحيه للناشره القديره واحترامات وشكر

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هديه لأعضاء باريس نجد الطيبين....
    بواسطة **بنت أبوها** في المنتدى You Tube
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 01-12-2008, 14:35
  2. *:+:!عضـــوووه حبوبه تحتاج لترحيبكم يا الطيبين *:+:!
    بواسطة ๑◦˚ღLoOLaAღ˚◦๑ في المنتدى الملتقى الباريسي
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 26-11-2005, 16:59

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •